ماهو التحليل الرباعي سوات – SWOT

كيف تقوم بعمل تحليل سوات للأعمال الصغيرة (مع الأمثلة)

يُعتبر تحليل سوات SWOT طريقة فعالة لتقييم شركتك أو مشروعك، سواءً كان يضم شخصين أو 500 شخص. في هذا المقال، سوف تتعرف على تحليل سوات SWOT وبعض أمثلته، كما ستتعلم بعض النصائح والاستراتيجيات حول كيفية القيام بتحليل سوات SWOT على نحو شامل. كذلك سوف تتعلم كيفية استخدام بيانات تحليل SWOT لتحسين سير العمل لديك. 

قبل البدء بالنصائح والاستراتيجيات، فلنعد أولاً إلى الأساسيات.

ما هو تحليل سوات SWOT؟

تحليل SWOT هو طريقة تُستخدم لتحديد وتحليل المزايا الأساسية لديك وهي: نقاط القوة، ونقاط الضعف، والفرص، والتهديدات.

ويمكن تطبيق هذا التحليل على شركة أو منظمة بأكملها، أو على مشروعات منفردة. ويشيع استخدام هذا التحليل في المستوى الإداري وذلك لمعرفة مدى التزام الشركة بمسارات النمو ومعايير النجاح، لكن يمكن استخدامه أيضاً لتقييم أداء مشروع معين - مثل حملة تسويق الكتروني - وذلك بالاستناد إلى المعطيات الأولية.

مم يتكون تحليل سوات SWOT؟

يتكون تحليل SWOT من نقاط القوة ونقاط الضعف والفرص والتهديدات، ولكن ماذا تعني هذه البنود الأربعة؟

Weaknesses - نقاط الضعف

أشياء تفتقد شركتك إليها

أشياء يستطيع منافسوك القيام بها أفضل منك

عجز الموارد

الافتقار إلى عروض بيع فريدة على نحو واضح


Strengths - نقاط القوة

الأشياء التي تجيد شركتك القيام بها

خصائص تميزك عن منافسيك

موارد داخلية مثل فريق ذو خبرة وكفاءة عالية

الموارد المحسوسة مثل الملكية الفكرية، ورأس المال، والتقنيات الخاصة، الخ.

Threats - التهديدات

ظهور المنافسين

تغير البيئة التنظيمية

تغطية إعلامية أو صحفية سلبية

تغير مواقف المستهلكين تجاه شركتك

Opportunities - الفرص

حاجة الأسواق إلى منتجات معينة

قلة المنافسين في مجالك

ظهور حاجة ملحة لخدماتك أو منتجاتك

تغطية وسائل الإعلام أو الصحافة لشركتك

لنلقي نظرة على كل واحد منها.

نقاط القوة

كما هو واضح من العنوان، فإن هذا البند يناقش الأشياء التي تجيد شركتك القيام بها على نحو جيد. ذلك قد يكون شيئاً معنوياً أو غير ملموس، مثل السمات المميزة لعلامتك التجارية، أو شيئاً ملموساً مثل خط إنتاج معين أو عروض بيع فريدة تقدمها للمستهلكين. وقد تتمثل نقاط القوة في العاملين لديك، مثل وجود شخصيات قيادية قوية، أو فريق هندسي ممتاز.

Strengths - نقاط القوة

الأشياء التي تجيد شركتك القيام بها

خصائص تميزك عن منافسيك

موارد داخلية مثل فريق ذو خبرة وكفاءة عالية

الموارد المحسوسة مثل الملكية الفكرية، ورأس المال، والتقنيات الخاصة، الخ.

نقاط الضعف

بمجرد أن تعرف نقاط القوة لديك، يجب أن تقوم بنقد ذاتي لتتعرف على نقاط الضعف أيضاً. ما الذي يعيق شركتك أو مشروعك ويمنعهما من التقدم؟ إن ذلك قد يرجع إلى مشكلات إدارية مثل نقص العاملين ذوي المهارة أو مشكلات مالية مثل عجز الميزانية.

كذلك قد يشمل هذا البند نقاط الضعف لديك المرتبطة بالشركات الأخرى مثل الافتقار إلى عروض بيع فريدة في سوق مزدحم بالمنافسين.

Weaknesses - نقاط الضعف

أشياء تفتقد شركتك إليها

أشياء يستطيع منافسوك القيام بها أفضل منك

عجز الموارد

الافتقار إلى عروض بيع فريدة على نحو واضح


الفرص 

هل تعجز عن مواكبة الأفكار التي يطرحها فريق التسويق لديك؟إن تلك فرصة يجدر بك انتهازها. هل تقوم شركتك بتطوير فكرة جديدة ومبتكرة لفتح أسواق جديدة أو استهداف فئات جديدة من المستهلكين؟ تلك فرصة أخرى يجدر بك استغلالها أيضاً.

باختصار، يناقش هذا البند كل شيء تستطيع القيام به لتحسين المبيعات أو زيادة نمو الشركة أو تحقيق أهداف المنظمة الخاصة بك.

Opportunities - الفرص

حاجة الأسواق إلى منتجات معينة

قلة المنافسين في مجالك

ظهور حاجة ملحة لخدماتك أو منتجاتك

تغطية وسائل الإعلام أو الصحافة لشركتك


التهديدات 

هي كل شيء يمثل تهديداً لشركتك وفرصة نجاحها أو نموها.

وتتضمن هذه التهديدات ظهور منافسين جدد، وتغير القوانين واللوائح التنظيمية، والمخاطر المالية، أو بمعنىً أوسع، كل شيء قد يهدد مستقبل شركتك أو مشروعك.

Threats - التهديدات

ظهور المنافسين

تغير البيئة التنظيمية

تغطية إعلامية أو صحفية سلبية

تغير مواقف المستهلكين تجاه شركتك

العوامل الداخلية والخارجية

تقوم العديد من الشركات بتقسيم البنود الأربعة المذكورة أعلاه إلى مجموعتين فرعيتين: عوامل داخلية، وعوامل خارجية.

حيث تُعتبر نقاط الضعف والقوة عوامل داخلية، فهي في النهاية نتيجة للقرارات الإدارية للشركة. فوجود معدل استنزاف مرتفع (معدل توقف المستهلكين عن شراء خدمات الشركة)، على سبيل المثال، يُمكن أن يعتبر نقطة ضعف، ولكن تحسين هذا المعدل يقع ضمن استطاعتك، وبالتالي يُعتبر عاملاً داخلياً. في المقابل، فإن ظهور منافسين جُدد قد يُصنف تحت بند التهديد، ولكنك لا تستطيع القيام بالكثير حيال هذا الأمر، وهو ما يجعله عاملاً خارجياً. ولهذا السبب يُسمى تحليل SWOT أحياناً "تحليل العوامل الداخلية والخارجية".

إن تقسيم بنود التحليل الأربعة إلى عوامل داخلية وخارجية لا يُعتبر أمراً ضرورياً لنجاح التحليل، ولكنه قد يكون مفيداً لتحديد الخطوة التالية أو لمعرفة مدى قدرتك على التعامل مع مشكلة أو فرصة معينة.

الآن وبعد أن تعرفنا على معنى كل بند من بنود تحليل SWOT، حان الوقت لنلقي نظرة على كيفية القيام بهذا التحليل.

كيفية القيام بتحليل سوات SWOT


لماذا تحتاج شركتك الصغيرة للقيام بتحليل سوات SWOT؟

إذا كنت تعمل في مجال التسويق أو تمتلك شركة تجارية صغيرة، فإنك قد تتساءل حول مدى واقعية تحليل SWOT وربما حول مدى ملائمته للشركات الصغيرة، لكننا نؤكد لك أن القيام بذلك يحمل في طياته العديد من الفوائد حتى لأصغر الشركات.

إن القيام بتحليل سوات SWOT يمنحك فرصة فريدة للحصول على رؤية أوسع وأكثر عمقاً حول كيفية عمل الشركة. إنه من السهل أن يغرق المرء في تفاصيل العمل اليومي لشركته، ولكن القيام بهذا التحليل يسمح له بإلقاء نظرة أوسع على الشركة وموقعها بين الشركات الأخرى في ذات المجال.

من جهة أخرى، يمتاز تحليل SWOT بإمكانية تطبيقه على مجموعة واسعة من السيناريوهات، وهو ليس مقتصراً على إجراء تقييم عام للشركة، حيث أنك تستطيع استخدام هذا التحليل لتقييم نقاط الضعف والقوة المحتملة في حملتك الإعلانية القادم، أو خطة المشروع الجديد، أو حتى مشاركة الشركة في معرض أو فعالية.

وبالتالي أصبح من بديهي القول أن تحليل سوات SWOT يسمح لك بمعرفة الأشياء التي تقوم بها شركتك على نحو جيد، والأشياء التي تحتاج إلى تحسينها، والفرص والتهديدات التي تواجهها. ولكن القيام بتحليل SWOT لا يمنحك فرصة معرفة هذه العوامل فحسب، بل يتيح لك أيضاً إعداد الخطط والجداول الزمنية لإيجاد الحلول المحتملة. إن ذلك قد يكون مفيداً في إعداد خطط الموازنة، وتحديد حاجات التوظيف لديك، وربما القيام بتخطيط استراتيجي على المدى المتوسط والبعيد.


أضف تعليقاً:

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

{"email":"Email address invalid","url":"Website address invalid","required":"Required field missing"}