ماهي صناعة المحتوى

صناعة المحتوى - تعريف صناعة المحتوى الرقمي

عندما تدخل سؤالًا إلى شريط البحث في قوقل مثلاً، تظهر أمامك مجموعة من الروابط في صفحة النتائج. هذه الروابط تمثل محتوىً، وسواءً كنت تدري أم لا، فإنك تتعامل مع المحتوى بصورة يوميّة.

يساعد المحتوى على جذب العملاء المحتملين والتفاعل معهم، كما أنه يجلب الزوار الجدد إلى الموقع الإلكتروني، ويساهم في زيادة إيرادات الشركة.

ما هي صناعة المحتوى؟


ما هو أول مكان تذهب إليه بحثًا عن إجابة لسؤال ما؟ أعتقد أن الإجابة سوف تكون جوجل. إنك لست الوحيد في هذا المضمار، إذ يجيب جوجل وحده عن أربعة مليارات بحث يوميًا.

ما يظهر أمامك في محرّك البحث هو عبارة عن محتوى، وحتى هذا المقال الذي تقرأه الآن أيضًا محتوى.

مقالات تشخيص الأعراض المرضيّة.. محتوى.

مقاطع الفيديو التي تتحدث عن وصفات الشعر.. محتوى.

الأخبار، منشورات الإنستغرام، المدوّنات، فيديوهات القطط، الصور المتحركة، والميمز.. جميعها محتوى.

يمثل المحتوى جزءًا محوريًا من حياتنا اليوميّة، ومن الصعب تجنبه، ولماذا قد نفعل ذلك؟ فالمحتوى يزودنا بالمعارف والمعلومات، ويجيب عن تساؤلاتنا، ويمتعنا، ويساعدنا على اتخاذ القرارات، وغير ذلك.

غردها

وبمعنىً آخر، إذا لم تكن تنتج المحتوى، فسوف تصبح متأخرًا عن الآخرين.

صناعة المحتوى هي عمليّة تحديد الموضوع الذي ترغب بالكتابة حوله، ومن ثم اختيار الشكل المناسب للمحتوى، ووضع الاستراتيجيّة الملائمة له (بما في ذلك دراسة الكلمات المفتاحيّة ونحو ذلك)، وفي النهاية إنتاج المحتوى.

علاوة على ذلك، تتضمن عمليّة صناعة المحتوى في الغالب جولات متعددة من المراجعة والتدقيق مع الأطراف المعنيّة قبل أن يصبح المحتوى جاهزًا للنشر.

ولأن المحتوى يأخذ أشكالًا عديدة، منها على سبيل المثال لا الحصر المدوّنات ومقاطع الفيديو والكتب الإلكترونيّة والتغريدات والإنفوجرافيك والإعلانات، فإن عمليّة صناعة المحتوى تختلف من حالة إلى أخرى، كما أنها ليست بسيطة كما تبدو. مع ذلك، يمكن للمحتوى الجيّد أن يترك تأثيرًا إيجابيًا هائلًا على عملك، فقد أثبتت دراسة حديثة أن إنتاج المحتوى التعليمي عالي الجودة يزيد من احتماليّة الشراء لدى العملاء بمعدّل 131%.

في هذا المقال، سوف نستعرض معك عمليّة صناعة المحتوى من الألف إلى الياء، ونتناول دور المحتوى في مساعدة جمهورك وعملائك على الوصول إلى منتجاتك وخدماتك التي توفر حلًا لمشكلاتهم.

لماذا يُعد المحتوى مهمًا؟


لماذا يُعد المحتوى مهمًا؟

تمثل صناعة المحتوى الأسلوب الأمثل في التسويق الداخلي، فهي تساعدك على توفير معلومات مفيدة ومجانيّة للجمهور، وبالتالي استقطاب العملاء المحتملين إلى موقعك الإلكتروني، والاحتفاظ بالعملاء الحاليين من خلال التفاعل المستمر.

كذلك تساعد صناعة المحتوى على تحقيق عائد كبير على الاستثمار، إذ تشير الأرقام إلى الحقائق التالية:

  • يستقطب المحتوى عملاء محتملين أكثر بثلاث مرّات من التسويق التقليدي، ويكلّف أقل بـ 62%.

  • تحصل الشركات الصغيرة والمتوسطة التي تستخدم التسويق بالمحتوى على عملاء محتملين أكثر بـ 126% من غيرها.

  • 61% من عمليّات الشراء عبر الإنترنت هي نتيجة مباشرة لقراءة مدوّنة أو مقال.

  • تحصل الشرّكات التي تنشر أكثر من 16 تدوينة شهريًا على زيارات أكثر بـ 3.5 ضعف من الشركات التي تنشر 4 تدوينات أو أقل شهريًا. 

تسعى جميع أشكال المحتوى إلى غرض واحد فقط، وهو التواصل مع الجمهور، وفي عالم التسويق يصبح الغرض هو التواصل مع العملاء الحاليين والمحتملين. ومع كل قطعة من المحتوى، فإنك تدخل في اتفاق مع القراء.

يستفيد القراء على نحو ما من قراءة المحتوى الذي تقدمه (معلومات أو ترفيه أو غيره)، في المقابل تستفيد أنت من عرض أفكارك على الجمهور، وتحصل على المزيد من القراء للمستقبل، .وتحفز جمهورك إلى اتخاذ الإجراء الذي ترغب به.

قد تكون عمليّة صناعة المحتوى معقّدة بعض الشيء، ولكنها تعتمد على عنصر بسيط، وهو الثقة، فبناء الثقة مع الجمهور هو المفتاح الأساسي لنجاح التسويق بالمحتوى.

غردها

لذلك يجب أن تحرص على الإيفاء بجانبك من الاتفاق، وهو صناعة محتوى ممتع وجذاب. فيما يلي توضيح مبسط لمراحل وخطوات صناعة المحتوى، وهي ملائمة حتى للمبتدئين.

فريق روّاد

تركز منصّة رُواد على نمو العلامات التجارية والمؤسسات والوصول الى جمهورها المستهدف من خلال تجارب و استراتيجيات رقمية رائدة

{"email":"Email address invalid","url":"Website address invalid","required":"Required field missing"}